منتدى شبكة البحث والتجديد التربوي

منتدى يعنى بالنقاش حول قضايا التربية والتكوين، ورصد مؤشرات الوضعية التربوية التعليمية
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 المدرسة العمومية تتخبط في 'أوضاع متردية'

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 140
تاريخ التسجيل : 28/05/2008

مُساهمةموضوع: المدرسة العمومية تتخبط في 'أوضاع متردية'   الخميس يونيو 26, 2008 11:30 am

09:48 | 09.06.2008 الدارالبيضاء: 'المغربية' | المغربية
أفاد بلاغ للكتابة الوطنية للجامعة الوطنية لموظفي التعليم أن "إصلاح التعليم رهين بتحسين وضعية العاملين فيه ماديا ومعنويا"، ودعا الوزارة إلى "الحفاظ على جميع المكتسبات والتقيد بتنفيذ كل الالتزامات".
واعتبر البلاغ، الذي توصلت "المغربية" بنسخة منه، أن قطاع التربية الوطنية يشهد "وضعية متدهورة"، مشيرا إلى أن المدرسة الوطنية العمومية، بدورها تتخبط في "أوضاع متردية، نتيجة ارتفاع نسبة الاكتظاظ، والخصاص في المدرسين، ووجود خصاص حاد وخطير في الأعوان والإداريين، وتنامي ظاهرة الأقسام المشتركة، وارتفاع نسبة التكرار والهدر المدرسي، وضعف البنيات التحتية، وقلة وسائل العمل، إلى جانب عدم توفير الحماية الكافية للأسرة التعليمية من مظاهر الاعتداء والاستفزاز".
ووجه البلاغ الصادر عن الاجتماع الأخير للكتابة الوطنية للنقابة، المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، تحذيرا للحكومة من "عواقب إقدامها على الاقتطاع من أجور المضربين، مع التأكيد على أن مثل هذا الإجراء سيزيد الوضع تأزما واحتقانا ما سيجعل رد الجامعة حاسما وقويا".
ودعا البلاغ باقي النقابات التعليمية إلى "التنسيق والتعاون والرفع من إيقاعها النضالي، لحث الحكومة على التعجيل بتنفيذ مقتضيات اتفاق فاتح غشت 2007، وكذا من أجل الرد العاجل والقوي في حالة المس بأجور الشغيلة التعليمية التي شاركت في المحطات النضالية دفاعا عن مطالبها".
وطالب البلاغ وزير التربية الوطنية بـ "إعادة النظر في منهجية التعامل مع الشركاء، خاصة أن نهج الوزارة الحالي تجاه النقابات والملف المطلبي للأسرة التعليمية أصبح يسير في الاتجاه المعاكس لنهج الإصلاح الذي ينشده المجلس الأعلى للتعليم".
كما دعا الوزارة إلى "الالتزام بالوضوح والشفافية في معالجة ملف أساتذة التعليم الابتدائي والثانوي الإعدادي حاملي الشهادات العليا"، وطالبها بالتراجع عن "قرارها الأحادي القاضي بإلغاء رسائل تغيير الإطار للبعض، ما سجل ارتباكا وردودا متفاوتة في مختلف النيابات، مع ضرورة اعتماد حق تغيير الإطار إلى حدود 12 فبراير 2008"، كما طالب بـ "تسريع التسوية الإدارية والمادية وجبر الضرر لجميع الأفواج، مع التعجيل بتعديل المادة 108 من النظام الأساسي طبقا لمقتضيات اتفاق فاتح غشت القاضي باعتماد الترقي بالشهادات الجامعية".
ومن بين المطالب أيضا، التي وجهتها الكتابة الوطنية إلى الوزارة الوصية "إعادة النظر في تنظيم الامتحانات المهنية ومراجعة مشروع التنقيط، مع الإسراع بعقد اليوم الدراسي حولها، الذي جرى الاتفاق عليه منذ السنة الماضية، ودعوة الوزارة إلى الإفراج عن نتائج الامتحانات المهنية لسنة 2007 الخاصة بهيأة التدريس".
ودعا البلاغ الوزارة إلى "الشفافية والوضوح في معالجة جميع أنواع الحركات الانتقالية، وضرورة إجراء حركة وطنية استثنائية وفق معايير واضحة وعادلة ونزيهة، مع إعادة النظر في بعض المقتضيات الواردة في المذكرة 97 المنظمة للحركة الجهوية،والحفاظ على مكتسب الحركة المحلية"، وإلى "مواصلة الحوار الجدي حول مختلف القضايا العالقة لفئات أساتذة الابتدائي والثانوي الإعدادي والثانوي التأهيلي، والأساتذة المدمجين، والدكاترة العاملين بقطاع التربية الوطنية، ومستشاري التوجيه والتخطيط، والمبرزين، والمفتشين بمختلف أصنافهم ، والمحللين، والتقنيين، والإداريين، والملحقين التربويين، وملحقي الإدارة والاقتصاد، والأعوان والأطر الإدارية المشتركة : المحررون و المحررون الممتازون و الكتاب والكتاب الممتازين والمتصرفون والممونون و1حملة الميتريز، والطلبة الأساتذة بسلك التبريز، ومنشطو التربية غير النظامية، والمعلوين، والأعوان المتطوعون بجهتي كلميم السمارة ودكالة وعبدة، وغيرهم من الفئات العاملة بقطاع التربية والتعليم".
وأكدت الكتابة الوطنية للجامعة الوطنية لموظفي التعليم "تشبثها بشمولية الملف المطلبي للأسرة التعليمية كاملا دون تجزيء أو تفييء"، كما جددت دعوتها الحكومة والوزارة الوصية إلى "التعامل الإيجابي الذي يخدم مصلحة القطاع"، وحذرت من "مغبة محاولة الإجهاز على المكتسبات"، وأعلنت "استعدادها للتعاون لما فيه المصلحة العامة".
يذكر أن الكتابة الوطنية للجامعة الوطنية لموظفي التعليم عقدت أخيرا لقاء في الرباط جرى خلاله، حسب البلاغ ذاته، الوقوف على مختلف القضايا التنظيمية، ومتابعة التطورات الأخيرة التي شهدها قطاع التعليم، في مقدمتها ما اعتبره البلاغ "إجهازا" على ما يسمى بـ "علاقة الشراكة" بين الوزارة الوصية والنقابات التعليمية الخمس، ووقفت الكتابة الوطنية في الاجتماع ذاته عند قضية "إقدام الحكومة على الاقتطاع من أجور المضربين".
وناقشت الكتابة الوطنية مسألة التنسيق مع الشركاء الاجتماعيين واعتبرتها "ضرورة ملحة تفرضها الظروف الراهنة، خاصة بعد تملص الحكومة من تنفيذ اتفاق فاتح غشت 2007، الذي جرى تغييبه خلال مجريات الحوار الاجتماعي الحكومي".
وفي الأخير درست الكتابة برنامج الجامعة الصيفية الخامسة، التي ستنظمها الجامعة الوطنية لموظفي التعليم بمدينة الحسيمة من 26إلى 30 يونيو الجاري، التي ستكون، حسب البلاغ، "مناسبة لتقييم الموسم النقابي الحالي ووضع استراتيجية نضالية للموسم المقبل، في إطار التصدي لمسلسل الإجهاز على المكتسبات، والتراجع عن الالتزامات مع الأسرة التعليمية تماشيا مع الخط النضالي للجامعة".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tarbiawatakwin.montadalhilal.com
 
المدرسة العمومية تتخبط في 'أوضاع متردية'
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شبكة البحث والتجديد التربوي :: المدخل :: موضوعات عامة غير مصنفة-
انتقل الى: